لماذا تقف الدولة عاجزة وضعيفة أمام تهديدات مليشيات الحوثي المسلحة ؟
منتديات كور العوالق الرئيسية لوحة التحكم التسجيل الخروج


إظهار / إخفاء الإعلاناتالإعلانات
كتاب الشهيد البطل سالم قطن فارس السيوف الذهبية مركز تحميل الصور والملفات في كور العوالق
للإعلان في كور العوالق ورثة المجد | وثائقي معارك قبائل العوالق في شبوة للإعلان في كور العوالق
للإعلان في كور العوالق الثوار وقاداتها للإعلان في كور العوالق
آخر 10 مشاركات
طاجين مغربي بالكفتة/كرات الكفتة بصلصة الطماطم//وصفة سهل التحضيرツ (الكاتـب : - )           »          هذه أرض العروبة حقب ودهور = تلفظ الغازي نيرانها زلزلة (الكاتـب : - )           »          ماتت ضمائركم ، ضيعتوا الذمم = مالكم عهد يامفرطين العهود (الكاتـب : - )           »          سلطة الارز والتونة الرائعة و اللذيذة جدا// سهلة وصحية ツ (الكاتـب : - )           »          طريقة عمل النوجا اللذيذة بالمكسرات المميزة بطعمها و شكلها الذي لا يقاوم ツ (الكاتـب : - )           »          حلوى اكتر من رائعة بدون قوالب سهلة وسريعة التحضير بمكونات بسيطة//حلوى اقتصادية رائعة المذاق ツ (الكاتـب : - )           »          طريقة عمل سلطة الخس والطماطم // سلطة مغربية سهلة و صحية//بطريقتي الخاصة ツ (الكاتـب : - )           »          شوربة لسان العصفور / لسان الطير بمكونات بسيطة و لذيذة للغاية/سهلة التحضير بطريقتي ツ (الكاتـب : - )           »          شركة رش مبيدات بالرياض (الكاتـب : - )           »          لماذا لم يؤذن رسول الله صلي الله عليه و سلم (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )


الإهداءات


العودة   منتديات كور العوالق > الاقسام العامة > المنتدى السياسي
المنتدى السياسي الأخبار والمستجدات السياسية العربية والعالمية

تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك

المنتدى السياسي

الأخبار والمستجدات السياسية العربية والعالمية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 23-08-2014, 11:27 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف المنتدى السياسي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية تنوير

البيانات
التسجيل: 25 - 5 - 2014
العضوية: 3576
عدد الردود: 38
عدد المواضيع: 1077
المشاركات: 1,115
بمعدل : 0.87 يوميا
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 50
تنوير will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
تنوير غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى السياسي
افتراضي لماذا تقف الدولة عاجزة وضعيفة أمام تهديدات مليشيات الحوثي المسلحة ؟

تنبـية هـام لقراء المـوضوع من إدارة المنتدى
أي رد من قبل أي عضو يحتوي على كلمات غير لائقة سيتم حذفه مباشرة
ستحذف اي مشاركة تخرج عن صلب الموضوع ,, يجب مناقشة الموضوع والابتعاد عن جدال الكاتب
مخالفة هذه القوانين ستعرضك للحذف النهائي من المنتدى

*يمن برس - خاص
تشهد الساحتين السياسية والإعلامية جدلاً واسعاً انتقل إلى أوساط الناس حول موقف الدولة وأجهزتها ممثلة بمؤسسة الرئاسة ومؤسسة الجيش والأمن من مجمل التحديات والتهديدات التي تمثلها تحركات جماعة الحوثي المسلحة حول العاصمة صنعاء وداخلها.

فبعد التطورات الأخيرة حول العاصمة صنعاء، وقبلها ما حدث في عمران وبعض مديريات محافظة صنعاء، وما يحدث الآن في الجوف ، بات التهوين أو التقليل من درجة خطورة تحركات الحوثيين يمثل خطراً في حد ذاته يجب على من يعاني منه أن يتعافى منه.

ورغم التناقضات والمفارقات والمعطيات المجنونة التي تجعل من كل الاحتمالات والسيناريوهات مقبولة وواقعية بالنسبة للحالة اليمنية، إلا أن التعمق في توصيف تلك الحالة سيكشف لنا ربما الكثير من العوامل الخفية التي قد تجعل من صورة ما يجري أكثر وضوحاً وواقعية.

ففي الوقت الذي يطرح الكثير - سواء من النخب أو من عامة الناس - نظرية انخراط بعض قيادات الدولة في مؤامرة تمثل جماعة الحوثي إحدى وسائلها، يرى آخرون بأن ثمة عوامل أخرى هي التي تحكم سير الأحداث والمواقف.

من تلك العوامل حقيقة أن موقف القيادة السياسية والعسكرية للدولة مرتبط بدرجة كبيرة بمواقف وإرادات الدول العشر الراعية للتسوية السياسية، في الوقت الذي يعتبر مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة ممثلاً لتلك الدول، ومعبراً عن مواقفها التي هي في جوهرها انعكاس للقلق والارتياب الدولي تجاه إفرازات ثورات الربيع العربي، وفي مقدمتها حضور التيار الإسلامي بقوة، واقترابه من مواضع صناعة القرار، وتأثير ذلك على صعيد التوازنات الدولية.

وبناءً على ذلك ينبغي إعادة النظر نسبياً في مسألة تحميل رئيس الجمهورية أو غيره من قيادات الدولة مسئولية ما يحدث من تراجع أو عجز أمام سطوة المليشيات المسلحة، أو ضعف خيارات وبدائل السلطة الحاكمة في مواجهة تهديدات الجماعات المسلحة.

ولا شك في أن الرئيس هادي ووزير دفاعه، وجميع القوى الوطنية، بل وحتى رموز النظام السابق، جميعهم يدركون جيداً خطورة التوسع الحوثي المسلح على الدولة والنظام الجمهوري والنسيج المجتمعي، وكل من يعتقد أن الحوثيين لا يمثلون أي تهديد لنظام الدولة وأمنها فإنه ربما قد تخلى عن قواه العقلية.

لكن الواضح أن الدول العشر والمبعوث الأممي هم من يقيمون درجة الخطورة التي باتت تمثلها تحركات الحوثي، وهؤلاء ربما إلى الآن مقتنعين بأن جماعة الحوثي لا تشكل حتى الآن خطراً على مصالحها - أي الدول العشر، ومن دار في فلك الخوف من تيارات الإسلام السياسي - وكذا استراتيجياتهم، بل إنهم ربما ينظرون إلى جماعة الحوثي على أنها " حليف الضرورة" أو الحليف الآني الذي قد يفيدهم في إضعاف شوكة القوى والأحزاب الإسلامية ، وفي مقدمتها التجمع اليمني للإصلاح.

أضف إلى ذلك حقيقة أن الدولة اليمنية الآن تعتمد في إقامة صلبها على المساعدات المالية والمنح التي تعهدت بها تلك الدول، وبالتالي فإن الخروج على المصفوفة السياسية التي وضعتها تلك الدول فيما يتعلق بالتعاطي مع واقع ما بعد الثورة، يمثل تمرداً قد يدفع تلك الدول إلى وقف الدعم المالي الذي تكفلت به لنظام الحكم الحالي، وهو ما قد يؤدي إلى سقوطه، ومن ثم وأد حلم الدولة اليمنية الحديثة.

ومن تلك العوامل التي يجب استحضارها عند تفسير ضعف موقف الدولة ورخاوته، معضلة تعدد الولاءات داخل مؤسستي الجيش والأمن، إذ أن الإنقسام الحاد الذي حدث أثناء العام 2011م وما تلا ذلك من أحداث داخل مؤسسات الجيش والأمن، لا يزال حاضراً بقوة، رغم الخطوات التي تم اتخاذها في إطار هيكلة هاتين المؤسستين.

ولعلنا لو راجعنا خطابات رئيس الجمهورية، لوجدنا في ثنايا بعضها حديثاً عن تعدد الولاءات داخل القوات المسلحة، وخطورته على وحدة الجيش وأداءه وجاهزيته، وأهمية القيام بخطوات في سبيل توحيد الولاء داخل هذه المؤسسات السيادية.

وبالتالي فإن جيشاً لا يزال فصيل منه يدين بالولاء لبعض رموز النظام السابق، وفصيل آخر يدين بالولاء لقوى الثورة، وآخر بين هذا وذاك، فإنه يصعب عليه التوحد لمواجهة عدو واحد، لأن قائمة الأعداء بالنسبة لكل فصيل مرتبطة بالطرف الذي يدين له بالولاء، في حين أن كل طرف من تلك الأطراف لا يزال يصنف الأعداء بناء على مواقف ما قبل الثورة، وبالتالي نجد أن من يشكل تهديداً حقيقياً لنظام ما بعد ثورة الشعب السلمية، هو بالنسبة لأطراف محددة حليف، وبالتالي فموقف جزء من الجيش ( الموالي له) إنما يتماشى مع رؤية واتجاه ذلك الطرف.

وكمثال على ذلك، ما يحدث اليوم بالنسبة لتحركات الحوثيين، ومواقف مختلف الأطراف منها، ففي الوقت الذي تعتبر بعض القوى السياسية المشاركة في التسوية تحركات الحوثي بمثابة التهديد الأخطر على النظام الجمهوري والوحدة الوطنية والنسيج الاجتماعي، نجد قوى أخرى تعتبر تلك التحركات فرصة تاريخية قد تتمكن من خلالها من الإطاحة ببعض الأطراف والخصوم، وبالتالي فإنها تعتقد بأن أي تحرك للجيش لا يصب في مصلحتها، لذلك نجدها تدفع الفصيل الموالي لها داخل الجيش لعدم التجاوب مع أوامر القيادة العليا، بل وربما التمرد عليها.

وهذا ما يتحدث عنه معظم العارفين بتركيبة الجيش اليمني عقب الثورة، وتعدد ولاءاته، حيث لا تزال بعض وحدات ما كان يُعرف بالحرس الجمهوري مرتبطة من حيث الولاء بالعميد أحمد علي عبد الله صالح قائده السابق أثناء فترة حكم والده، ورغم إبعاده من هذه المؤسسة، وإحداث نوع من الهيكلة داخل وحدات الحرس الجمهوري ( سابقاً)، إلا أن العديد منها لا يزال على استعداد لتلقي التوجيهات والأوامر من قائده السابق، نجل الرئيس السابق، ومن والده أيضاَ، وهذه الوحدات والتي هي الأكثر والأقوى داخل الجيش، ربما إلى الآن لا ترى في تحركات الحوثي خطراً على الدولة، لأن الطرف الذي ترتبط معه بالولاء لا يرى ذلك أيضاَ.

وفي المقابل نجد أن ما تبقى من الوحدات العسكرية التي ساندت الثورة الشعبية، تنظر إلى حركات الحوثيين على أنها تهديداً خطيراً على الدولة والجمهورية، وبل وتهديداً لوجودها، ووجود القوى السياسية التي ترتبط بها، وبالتالي فتحركاتها قد تكون وفقاً لتلك القناعة.

إضافة إلى ذلك، نجد فصيل ثالث يراوح بين هذا وذاك،، وبالتالي فإن خوض حرباً بجيش هكذا حال وحداته، يمثل خطأً كبيراً، قد ينقل الصراع إلى داخل المؤسسة العسكرية نفسها، وبالتالي فليس أمام قيادة الدولة غير خيار المراوغة والمقاربة بهدف تحقيق التوافق بناء على معطيات أخرى غير الخيار العسكري، رغم فداحة السكوت وتجاهل الأحداث والممارسات التي ترتكبها المليشيا الحوثية المسلحة، وانعكاسها السيئ على استقرار الدولة واقتصادها وأمنها، فضلا عن كونها قد تنسف التسوية السياسية، ومخرجات الحوار الوطني.

وختاماً لا بد من التأكيد على أنه لا شيء يبرر للدولة توانيها عن القيام بمسئولياتها بناء على الدستور والقانون، وبما يحفظ البلاد ونظامها الجمهوري، ومهما كانت العوامل والمؤثرات والظروف، لا تزال القيادة السياسية للدولة تمتلك هامشاً مهماً من القدرة على التأثير على مجريات الأحداث، من خلال فرض منطق المصلحة الوطنية على الأطراف اللاعبين داخل البلاد، وكذا الأطراف الدولية التي تعمل على تجيير مجريات الداخل لصالح توازناتها الإقليمية والدولية.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك




glh`h jrt hg],gm uh[.m ,qudtm Hlhl ji]d]hj lgdadhj hgp,ed hglsgpm ? glh`h lgdadhj hglsgpm hg],gm hgp,ed ji]d]hj uh[.m














آخر مواضيع » 0 السعودية تبلغ صالح ان هادي خط احمر
0 عاجل .. إنفجار الوضع في خط المطار واشتباكات بين الحوثيين وقوات مكافحة الشغب (صور)
0 المسك بأبرز أدلة الانقلاب المفترض .."عمار صالح" يُصرح !!
0 لابد ان يدرك كل جنوبي ان مشروع " الحوثي – صالح " القادم الاحتفاظ بالجنوب كموقع استراتيجي للمشروع الإيراني في المنطقة بقلم/ احمد عمر بن فريد
0 كيف يسقط اللواء العنيد 310 في يد اطفال متشيعين بلا وعي ولا خبرة .
عرض البوم صور تنوير   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أمام, لماذا, مليشيات, المسلحة, الدولة, الحوثي, تهديدات, عاجزة, وضعيفة



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اول موقف سعودي من تهديدات الحوثي باسقاط حكومة الوفاق في اليمن عولقي من نصاب المنتدى السياسي 1 21-08-2014 07:01 PM
لماذا احتلت مليشيات الحوثي منزل الرئيس الشهيد ابراهيم الحمدي ولماذا غادرته ؟ تفاصيل تنوير المنتدى السياسي 0 28-05-2014 07:16 PM
تهديدات للرئيس هادي : حميد الأحمر ..سنعود الى الساحات ونقاتلك اذا لم تقف معنا ضد الحوثي شاهين المنتدى السياسي 4 12-01-2014 02:27 AM
عاجل:مليشيات الحوثي تختطف رجلان من عدن وشبوة على مشارف كتاف شاهين المنتدى السياسي 3 09-11-2013 09:10 AM
الدوري الانجليزي الجولة (9): تشيلسي يحكم قبضته على الصدارة وينتظر تعثر أقرب منافسيه غداً أمام الآرسنال في قمة الجولة - صور - المعاند منتدى الرياضة والشباب 0 24-10-2010 02:00 AM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
أقسام المنتدى

الاقسام العامة @ المنتدى العام @ منتدى الحوار الفكري @ منتدى قصر الضيافة والترحيب @ الاقسام الأدبية @ منتدى حروف القصيد والشعر الشعبي @ منتدى عذب الكلام والخواطر @ منتدى القصص والروايات @ الأقسام التقنية @ منتدى الإتصالات والجوال @ منتدى التطوير و الدعم الفني @ منتدى التصاميم والرسم @ الأقسام الإدارية @ الإدارة @ المشرفين @ الشكاوي والاقتراحات والاستفسارات @ المحذوفات والمواضيع المكررة @ المنتدى السياسي @ الأقسام التراثية @ منتدى التراث الشعبي @ منتدى الصور التراثية @ منتدى الأدب العربي @ الأقسام الإسلامية @ منتدى الشريعة والحياة @ منتدى الصوتيات والمرئيات الإسلامية @ الأقسام الخاصة @ أخبار الكور @ منتدى الصور العامة @ منتدى الرياضة والشباب @ منتدى الترفيه والتسلية @ منتدى الصوتيات والمرئيات العامة @ منتدى الأسرة السعيدة @ منتدى الطب والمجتمع @ منتدى الصوتيات والمرئيات التراثية @ منتدى شخصيات وأعلام العوالق @ منتدى برامج الكمبيوتر وشبكة الإنترنت @ الشخصيات العربية والإسلامية @ القرارات الإدارية @ الخيمة الرمضانية @ منتدى أعضاء كور العوالق @ الأقسام التعليمية @ منتدى تعليم اللغة الإنجليزية @ منتدى تطوير الذات والمهارات @ منتدى الطلبة والباحثين @ الافراح والتهاني @ التعازي والمواساة @ منتدى الإختراعات العلمية @ منتدى الدراسات والبحوث الطبية @ منتدى الرياضة المحلية @ منتدى التداوي بالأعشاب والطب البديل @ الأقسام الصحية @ منتدى الطبخ والأكلات الشعبيه @ منتدى الديكور والأثاث @ منتدى المسابقات والألعاب الترفيهية @ مدونات الاعضاء @ منتدى السيارات @ كرسي الإعتراف @ شرح مصور لكيفية إستخدام المنتدى ومميزاتة @ الأقسام الإجتماعية @ منتدى السمرات والمساجلات الشعرية @ منتدى قصص وروايات الأعضاء @ منتدى عالم حواء @ منتدى مسنجر × مسنجر @ منتدى السياحه والسفر @ منتدى الثورات وقياداتها @ منتدى الحج @ مكتبة الكور @ منتدى أقلام اعضاء الكور المميزة @ منتدى الاخبار العامة @ قسم البيع والشراء @ منتدى الحوار السياسي @



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

SEO By RaWaBeTvB_SEO

a.d - i.s.s.w

الساعة الآن 03:11 AM
اختصار الروابط

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى || SiteMap Index